البيجيدي يدعو السلطات لضمان تكافؤ الفرص واتخاذ نفس المسافة من كل الفرقاء




دعت الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بسوس ماسة، إلى السلطات المحلية في بعض المواقع إلى بذل مزيد من الجهد لتوفير شروط الممارسة السياسية النبيلة، وضمان تكافؤ الفرص بين مختلف الفاعلين الحزبيين واتخاذ ذات المسافة من كل الفرقاء السياسيين.

وجددت اللجنة الجهوية لحزب العدالة والتنمية سوس ماسة، في بيان صدر بمناسبة اجتماعها العادي المنعقد يوم الأحد 11 أبريل 2021، دعوتها جميع الفرقاء إلى الانخراط في تخليق الحياة السياسية والحزبية.

من جانب آخر، دعا البيان “إلى مزيد من الحرص على صيانة المكتسبات التي حققتها بلادنا في مجالات شتى، بمواجهة دعاوى التنقيص والتبخيس والتيئيس من المنجز ومن جدوى المشاركة السياسية بالمرة”، معبرا عن “الاعتزاز بالحصيلة المشرفة لمنتخبات ومنتخبي الحزب جهويا وإقليميا ومحليا، والاعتزاز بأداء المجموعة البرلمانية للحزب بالجهة”.

وشددت اللجنة الجهوية لـ “مصباح” سوس ماسة على عزم الحزب القوي على مواصلة الانخراط في خدمة قضايا التنمية بالجهة من مختلف المواقع، مثمنة الجهود المميزة التي يبذلها مناضلات ومناضلو الحزب بكل ربوع الجهة.

وأكدت اللجنة “على الانفتاح الإيجابي للحزب على كل مكونات الطيف السياسي بالجهة، ولاستعداد للتعاون مع الجميع إعلاء للمصالح العليا للجهة”، منوهة “بالوتيرة التي تعرفها أشغال الأوراش التنموية ذات البعد الجهوي، سواء منها تلك المدرجة في البرنامج التنموي الجهوي، أو برنامج التسريع الصناعي، أو برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير”.

وفي الشأن الحزبي الداخلي، عبرت اللجنة عن “اعتزازها بمخرجات دورتي المجلس الوطني الأخيرتين”، داعية “إلى تعبئة جهود جميع مناضلي الحزب من أجل أداء سياسي وحزبي موفق وهادف، قوي وفاعل”.

وبعد التنويه بالحصيلة الحكومية في مختلف القطاعات، نوهت أيضا بجهود الأمين العام وأعضاء الأمانة العامة وتفاعلهم الإيجابي والعقلاني مع كافة الملفات المطروحة وطنيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *