الشمول المالي: من الضروري تكييف الخطة الوطنية مع الإصلاحات




أكد المجلس الوطني للشمول المالي، الذي عقد أمس الأربعاء اجتماعا بالرباط، على ضرورة تكييف الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي إزاء الإصلاحات الهيكلية التي تم إطلاقها مؤخرا.

وأوضحت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة في بلاغ بشأن الاجتماع الثاني للمجلس الوطني للشمول المالي، أن الأمر يتعلق على الخصوص، بتعزيز دور هذه الاستراتيجية كمحفز يهدف إلى تسهيل ودعم إصلاح المنظومة الوطنية للحماية الاجتماعية.

وخلال هذا الاجتماع، ذكر محمد بنشعبون، رئيس المجلس الوطني للشمول المالي، وعبد اللطيف الجواهري، رئيس اللجنة الإستراتيجية المنبثقة عن المجلس، بالأولوية المعطاة للشمول المالي بالنظر إلى آثاره المباشرة والملموسة في مجال تحسين الظروف الاقتصادية والاجتماعية للشرائح المستهدفة، وخاصة الشباب والنساء، وسكان القرى والمقاولة الصغيرة جدا.

وأشار البلاغ إلى أن المجلس تدارس على إثر ذلك، النقاط المدرجة على جدول الأعمال والمتعلقة على الخصوص، بآلية تتبع وقيادة الاستراتيجية، ووضعية تقدم أعمال المجموعات التقنية، وإستراتيجية التواصل، واعتماد النظام الداخلي الذي يحدد تشكيلة واختصاصات وأساليب عمل هيئات الحكامة بالمجلس.

وفي هذا الصدد، أعرب أعضاء المجلس عن ارتياحهم لوتيرة تقدم أوراش إستراتيجية الشمول المالي، بالرغم من عام صعب (2020) طبعته أزمة كوفيد-19.

وهكذا، فقد تحققت العديد من الإنجازات، وتتعلق بالإصلاحات الهيكلية لفائدة الشرائح المستهدفة، ولا سيما اعتماد تخفيض في إطار قانون المالية المعدل لسنة 2020، بنسبة 100 في المائة، على رقم المعاملات المنجزة عن طريق الأداء بالهاتف المحمول من قبل صغار التجار وإصدار قانون بشأن التمويل التعاوني (crowdfunding).

كما يتعلق الأمر بإحداث صندوق لتسهيل إعادة هيكلة القروض الممنوحة من قبل جمعيات القروض الصغرى (AMC) للأنشطة المدرة للدخل، وإطلاق السجل الوطني للضمانات المنقولة وتطوير آليات جديدة لدعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا داخل سوق الرساميل، ولا سيما التسنيد التركيبي.

وأضاف البلاغ، أنه في أعقاب المناقشة، تطرق المجلس إلى العديد من التوصيات، ولا سيما مواصلة الجهود في ما يتعلق بالإصلاحات التشريعية والتنظيمية المتعلقة بمختلف محاور الاستراتيجية، مشيرا في هذا الصدد، إلى أن المجلس يوصي بتسريع إصلاح الإطار التشريعي والتنظيمي الذي يؤطر قطاع التمويل الصغير وكذا مكتب الإئتمان وإحداث إطار تنظيمي للتمويل التعاوني (أو crowdfunding).

كما دعا المجلس الوطني للشمول المالي إلى تطوير قنوات توزيع جديدة للتأمين الشامل، وخاصة التأمين الأصغر، بالنظر إلى دوره في تعزيز الحماية والإدماج الاقتصادي للسكان المستهدفين.

وحث المجلس كذلك، شركات التأمين على اقتراح عروض تأمين مصغرة لفائدة المقاولات الصغيرة جدا ولا سيما تلك التي تعمل في قطاعات التجارة والصناعة التقليدية، وذلك بالتعاون مع الوزارات المعنية.

وشدد المجلس فضلا عن ذلك، على ضرورة مواصلة أعمال تطوير الأداء بواسطة الهاتف المحمول بهدف جعله عاملا مركزيا في مجال الشمول المالي في السنوات القادمة، وخاصة من خلال تسريع انخراط التجار ووكلاء القرب وتعزيز التواصل المؤسساتي وتقوية التربية المالية للسكان المعنيين.

كما يتعلق الأمر بتعميق تشخيص وتحليل الاحتياجات الخاصة للفاعلين بالعالم القروي بهدف تنويع العروض ومنتجات التمويل المخصصة للفاعلين المذكوريين.

وبالنسبة للمقاولات الصغيرة جدا، أكد المجلس على ضرورة تعزيز دينامية برنامج “انطلاقة”، ولا سيما المكون المتعلق بالمواكبة.

من جهة أخرى، أكد المجلس على ضرورة إعادة تكييف إستراتيجية التربية المالية من أجل دعم نشر مختلف رافعات الإستراتيجية الوطنية للشمول المالي.

واعتبارا لأهمية الورش الملكي للحماية الاجتماعية، أعطى المجلس توجيهاته لتشكيل فريق عمل يكرس لدعم نشر المشروع المذكور وكذا لتسريع التجربة الرائدة المتعلقة بإضفاء الطابع المادي على المساعدات المدرسية لبرنامج تيسير، وذلك في أفق تعميمها لتشمل برامج اجتماعية أخرى.

وعرف هذا الاجتماع، الذي عقد بطريقة هجينة تجمع بين الافتراضي والحضوري، مشاركة وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، ورئيسة الهيئة المغربية لسوق الرساميل، والرئيس بالنيابة لهيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي ورئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

كما شارك في هذا الاجتماع محمد الكتاني نائب رئيس المجموعة المهنية لبنوك المغرب، ورئيس الجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين، ورئيس المجموعة المهنية لبنوك المغرب، ورئيس الفدرالية الوطنية لجمعيات القروض الصغرى، ورئيسة الجمعية المهنية لمؤسسات الدفع وكذا ممثلي قطاعي الداخلية والفلاحة.

The post الشمول المالي: من الضروري تكييف الخطة الوطنية مع الإصلاحات appeared first on Banassa.


بورصة الدار البيضاء تستهل تداولاتها على انخفاض




سجلت بورصة الدار البيضاء، صباح اليوم الجمعة، تراجعا في وتيرة تداولاتها خلال جلسة الافتتاح، بعد انخفاض مؤشرها الرئيسي مازي بـ 0,10% إلى 11.544,39 نقطة.

وبدوره، خسر مؤشر MSI20، الذي يعكس أداء 20 مقاولة مدرجة بالبورصة، 0,13% مستقرا عند 941,65 نقطة، فيما هبط ماديكس، وهو مؤشر مدمج يتكون من الأسهم المتداولة على أساس مستمر، بـ 0,11% إلى 9.380,50 نقطة.

وعلى مستوى المؤشرات الدولية، تراجع كل من مؤشر “إف تي إس إي – سي إس إي موروكو 15″ بـ 0,06%، و”إف تي إس إي سي اس اي موروكو آل- ليكيد ” بـ 0,16%، إلى 10.553,07 نقطة و9.866,21 نقطة على التوالي.

أما المؤشر المرجعي البيئي والاجتماعي والحكامة “كزابلانكا أي إس جي 10 ” فاستقر عند 880,46 نقطة (-0,16%).

وفي ما يتعلق بالقيم الفردية، بصم التجاري وفا بنك عن أضعف أداء في حصة الافتتاح (-0,87%)، متبوعا بإقامات دار السعادة (-0,80%)، وطاقة المغرب (-0,51%).

وبالمقابل، تصدرت دلتا هولدينغ قائمة أقوى الارتفاعات هذا الصباح بـ 3,97%، متقدمة على ستوكفيس شمال إفريقيا (+3,56%)، وميد بايبر (+3,47%).

The post بورصة الدار البيضاء تستهل تداولاتها على انخفاض appeared first on Banassa.


بورصة البيضاء تفتتح تداولاتها على انخفاض طفيف




استهلت بورصة الدار البيضاء تداولاتها، اليوم الخميس، على انخفاض طفيف، متأثرة بتراجع مؤشرها الرئيسي مازي ب0.04 في المئة، إلى 11.521.56 نقطة.

فبعد دقائق من افتتاح جلسة اليوم، خسر MSI20 الذي يعكس أداء 20 مقاولة مدرجة بالبورصة، 0.04 في المئة، مستقرا عند 940.04 نقطة، في حين واصل ماديكس وهو مؤشر مدمج يتكون من الأسهم المتداولة على أساس مستمر، مسجلا 0.04 في المئة، إلى 9.362.89 نقطة.

وفي ما يتعلق بالمؤشرات الدولية، استقر مؤشر “إف تي إس إي – سي إس إي موروكو 15” عند 10.512,82 نقطة، في حين تراجع “إف تي إس إي سي اس اي موروكو آل- ليكيد ” بنسبة 0.05 في المئة، مسجلا 9.847,88 نقطة.

أما المؤشر المرجعي البيئي والاجتماعي والحكامة “كزابلانكا أي إس جي 10 ” فانخفض ب-0.08 في المئة، مستقرا عند 877,68 نقطة.

وعلى مستوى القيم، سجلت CDM (-3.84 في المئة) ، محققة اقوى انخفاض في الصباح، متبوعة بستوفيكس شمال إفريقيا (-3.68 في المئة) وشركة مشروبات المغرب (-0.84 في المئة).

وفي الارتفاعات، سجل ميد بابر زيادة ب3.56 في المئة، متبوعا بسوناسيد (+2.82 في المئة) ودلتا هولدينغ (+2.66 في المئة).

The post بورصة البيضاء تفتتح تداولاتها على انخفاض طفيف appeared first on Banassa.


صندوق النقد الدولي يتوقع نمو اقتصاد المغرب بـ4,5 في المائة




أفاد صندوق النقد الدولي بأنه من المتوقع أن يسجل الاقتصاد المغربي معدل نمو يبلغ 4.5 في المائة في عام 2021.

وتوقع صندوق النقد الدولي، في أحدث تقرير له عن آفاق الاقتصاد العالمي صدر الثلاثاء، نموا بنسبة 3.9 في المائة في عام 2022.

ولا تزال توقعات التعافي لعام 2021 أقل من تلك التي أعلن عنها وزير الاقتصاد والمالية والإصلاح الإداري بنسبة 5.2 في المائة، خلال اجتماع لجنة اليقظة الاقتصادية في 2 أبريل 2021، ونسبة 3,5 في المائة التي أعلنها والي بنك المغرب خلال انعقاد المجلس الأخير لهذه المؤسسة في 23 مارس 2021. وتأخذ هذه التوقعات بعين الاعتبار، على وجه الخصوص، الآفاق الإيجابية للموسم الفلاحي والتقدم النموذجي في عملية التلقيح.

وتشير مؤسسة بريتون وودز، أيضا، إلى أنه من المتوقع أن يبلغ معدل البطالة 10.5 في المائة سنة 2021، بانخفاض من 11.9 في المائة عام 2020، مقابل 9.7 في المائة في عام 2022.

وفيما يتعلق بالتضخم فقد تم تعديله صعودا برسم سنة 2020 إلى 0.6 في المائة عوض 0.2 في المائة في الإصدار الأخير من التقرير الصادر في شهر أكتوبر الماضي لعام 2021، ومن المتوقع أن يصل إلى 0.8 في المائة قبل أن يرتفع إلى 1.2 في المائة في عام 2022، وفقا للمؤسسة المالية التي تتخذ من واشنطن مقرا لها.

وحسب التقرير نصف السنوي لصندوق النقد الدولي يقدر رصيد الحساب الجاري للمغرب ب (-2.2) في المائة في 2020، و(-3.8) في المائة في 2021، و(-4) في المائة في 2022.

على الصعيد العالمي، قال صندوق النقد الدولي إنه من المتوقع أن يصل النمو إلى 6 في المائة في عام 2021 بعد الانكماش بمعدل -3.3 في المائة في عام 2020، “مما يعكس دعما إضافيا للميزانية في عدد قليل من الاقتصادات الكبيرة والانتعاش المتوقع في النصف الثاني من العام بفضل اللقاحات”.

ويتوقع صندوق النقد الدولي نموا بنسبة 4.4 في المائة في عام 2022، بزيادة 0.2 في المائة عن توقعاته لشهر يناير الماضي.

The post صندوق النقد الدولي يتوقع نمو اقتصاد المغرب بـ4,5 في المائة appeared first on Banassa.


خبير: التلقيح ضد كورونا ضروري لتعزيز الانتعاش الاقتصادي




قال الخبير الاقتصادي العربي الجعيدي الباحث بمركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، الثلاثاء، إن حملة التلقيح ضد كوفيد-19 ضرورية لتعزيز الانتعاش الاقتصادي للمملكة.

وقال السيد الجعيدي الذي كان ضيفا على الحلقة الأسبوعية لحديث الثلاثاء بمركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، إن “اللقاح هو بالتأكيد عامل سيسمح للبلاد بالمضي قدما، ومع ذلك فإنه ليس العامل الوحيد الذي سيؤثر على الوضع الاقتصادي للبلاد وكذلك على انتعاشها”.

وسجل في هذا السياق، أن موجات الوباء الجديدة التي تظهر في القارة وكذلك السلالات المتحورة للفيروس تزيد من تعقيد هذه العملية، وذلك بالإضافة إلى التحدي اللوجستي في ظل الطلب العالمي الكبير على اللقاح، مشيرا إلى أنه من الضروري تمديد هذه العملية لمدة سنة على الأقل.

وبعد أن أكد أن عامي 2022 و 2023 سيكونا حاسمين في مآل هذا الوباء، اعتبر الباحث أنه من أجل مواجهة مختلف تحديات هذه الأزمة، من الضروري الخروج من “المنطق الكلاسيكي” القائم على الفرضيات المعتادة المتعلقة بأسعار النفط والغاز أو غيرهما، والأخذ في الاعتبار مجموعة من الفرضيات المرتبطة بشكل مباشر بآثار هذه الأزمة.

وأضاف أن “الأمر يتعلق بفتح الحدود من عدمه وتجسيد البرنامج الحكومي أو حتى الطلب الخارجي”، مشددا على ضرورة المساهمة في تحقيق انتعاش مستدام للاقتصاد مع مواكبة الطلب الاجتماعي القوي، الذي يشكل رهانا بالغ الأهمية.

وردا على سؤال حول تقييم حملة التلقيح على المستوى الجيوستراتيجي، لم يفت السيد الجعيدي أن يوضح أن أي دولة تحدد لنفسها كهدف أساسي تلبية احتياجاتها الداخلية، قبل التفكير في التصدير أو المساهمة على الصعيد الدولي في هذا المجال.

وأكد في هذا الاطار، أن هناك ثلاث أو أربع دول تمكنت من التحكم في هذه الحملة داخليا، منها الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا والصين.

وأضاف أن “هذه الدول تتمتع بقوة إنتاجية كبيرة واتخذت التدابير اللازمة لتمويل البحث العلمي، وتعزيز إحداث البنيات التحتية لإنتاج اللقاح والتوصل الى لقاح فعال من الناحية العلمية، في وقت قياسي”.

The post خبير: التلقيح ضد كورونا ضروري لتعزيز الانتعاش الاقتصادي appeared first on Banassa.


حزب العمال الجزائري يعلن مقاطعة الانتخابات التشريعية




أعلن حزب العمال الاشتراكي نيته مقاطعة الانتخابات التشريعية التي فرضتها السلطات الجزائرية.

وأوضح الحزب المعارض، في بيان له، أنه “بدون بناء توازن سياسي مسبق للقوى داخل المجتمع، فلا مجال لأي وهم فيما يتعلق بإمكانية تحقيق التغيير الديمقراطي والاجتماعي الذي تطمح إليه الجماهير الشعبية عن طريق الانتخابات”.

وسجل أن هذه الانتخابات التشريعية تجري في وقت “يعود فيه الحراك الشعبي إلى الساحة منذ 22 فبراير الماضي، مهما كانت عيوبه وحدوده، واضعا على المحك مسألة الاختيار بين المعسكر الشعبي ومعسكر السلطة وخارطة الطريق الخاصة به”.

وأشار الحزب إلى أن الطعن في شرعية السلطة يتجلى مرة أخرى من خلال المظاهرات الشعبية الكبرى في عدة مدن عبر البلاد، مؤكدا أنه “كما كان الحال في انتخابات سنة 2002، التي جرت في اليوم الموالي للانتفاضة الشعبية +الربيع الأسود+ لعام 2001 ، لا يتردد حزبنا ولو لثانية واحدة في الإعراب عن رفضه لمسرحية الانتخابات التشريعية”.

ويرى الحزب أن هذه الانتخابات التشريعية تفتقد، أكثر من الاستشارات السابقة، لمسوغ ديمقراطي بسبب حجم القمع وانتهاكا الحريات، معتبرا أن إشارات التهدئة المزعومة التي اقتصرت على “الإفراج” عن بضع عشرات من المعتقلين السياسيين، سرعان ما قوضتها الاعتقالات الجديدة ومضايقات الشرطة والقضاء للنشطاء والصحفيين والمتظاهرين العاديين.

والأدهى من ذلك، يضيف الحزب، أن حالات التعذيب والاغتصاب من قبل الأجهزة الأمنية يتم إدانتها علنا من قبل معتقلين سابقين، موضحا أن الحريات والحقوق الديمقراطية الأساسية وحرية التعبير والتظاهر والرأي والتنظيم والإضراب يتم التضييق عليها يوميا.

وأكد حزب العمال الاشتراكي أن وسائل الإعلام العمومية لا تزال توصد الباب أمام أي انتقاد للنظام ، كما أن برامجها لا تزال حكرا على ممثلي النظام ومن يدينون له بالولاء.

أما قانون الانتخاب الذي أقره نفس البرلمان المنحل، والذي تعتبره الحكومة نفسها فاسدا وغير شرعي، فإنه يشكل، وفقا للحزب، عقبة أخرى أمام إجراء انتخابات نزيهة وديمقراطية.

وقدم الحزب مثلا بنظام الاقتراع “الذي يهدف عمدا إلى نزع الطابع السياسي عن التصويت من خلال الاختيار بين المرشحين من نفس القائمة وليس بين البرامج السياسية”.

لذلك، يتساءل الحزب، “ألا يمكن التشكيك في المساواة المزعوم بين الرجل والمرأة؟ وفيما يتعلق بالتمويل العمومي للمرشحين على حساب الآخرين ، والذي يشرعن بحكم الأمر الواقع عدم تكافؤ الفرص، أليس الأمر مجرد ذريعة تتيح تمويل أغلبية برلمانية محتملة ؟”.

ويرى حزب العمال الاشتراكي أن هذه القوانين التشريعية ماهي إلا مناورة تهدف ،كما هو الحال بالنسبة للانتخابات الرئاسية التي جرت في دجنبر 2019 والاستفتاء على الدستور الجديد في نونبر 2020، إلى “مأسسة” استمرارية النظام.

The post حزب العمال الجزائري يعلن مقاطعة الانتخابات التشريعية appeared first on Banassa.


صدور عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية المغربية




صدر حديثا عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية، وقد خصص حيزا مهما لترؤس الملك محمد السادس، لمجلس وزاري يوم 11 فبراير 2021، بالقصر الملكي بفاس، وكذا للتعاون العسكري بين المغرب والولايات المتحدة.

ففي عددها رقم 402، أبرزت مجلة القوات المسلحة الملكية، ضمن ركن الأنشطة الملكية، أن الملك محمد السادس، ترأس يوم 11 فبراير 2021 بالقصر الملكي بفاس، مجلسا وزاريا، خصص للمصادقة على عدد من مشاريع النصوص القانونية، ومجموعة من الاتفاقيات الدولية.

وفي افتتاحية هذا العدد، تطرقت المجلة للاتفاقية المغربية-الأمريكية تحت عنوان “خارطة الطريق للتعاون في مجال الدفاع 2020-2030″، والتي تم توقيعها في أكتوبر الماضي بالرباط، بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، بمناسبة زيارة وزير الدفاع الامريكي السابق مارك إسبر إلى الرباط.

وأضافت الافتتاحية أن هذه الاتفاقية تعد دليلا على روابط الصداقة والثقة القوية التي توحد البلدين، وتهدف إلى تحسين جاهزية القوات العسكرية وتطوير قابلية التشغيل البيني، ودعم حرية الملاحة وكذا المساهمة في الاستقرار والأمن في إفريقيا بشكل رئيسي.

وبمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لحقوق المرأة، الذي يصادف 8 مارس من كل عام، أشادت الافتتاحية بالنساء العسكريات “اللواتي يشاركن في مسارح العمليات بنفس الحماس ونفس الفعالية كنظرائهن الرجال، مما يدل على توافق المرأة مع المهنة العسكرية”.

وأضافت الافتتاحية أنه “من البديهي أن المرأة المغربية لم تكن لتتمكن من التفوق في كل المسارات العسكرية، لولا الاهتمام الخاص الذي يوليه لها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، والذي يسهر دائما على النهوض بمكانة المرأة في جميع المجالات”.

وسلطت المجلة الضوء على تعزيز التعاون العسكري المغربي-المالي ضمن ركن “الحياة العسكرية”، وكتبت: “من أجل تعزيز التعاون العسكري المغربي-المالي، قام وفد عسكري من جمهورية مالي، بقيادة العقيد عاصمي كواتا، نائب رئيس المرحلة الانتقالة المالية، بزيارة إلى المغرب في 26 فبراير 2021”.

وأشارت إلى أن برنامج هذه الزيارة تضمن محادثات مع الجنرال دوكور دارمي، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، وزيارات إلى المستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط، والكلية الملكية للدراسات العسكرية العليا بالقنيطرة.

وفي مقال تحت عنوان “الجراحة عن طريق الواقع المعزز”، تطرقت المجلة إلى مصلحة الصحة بالقوات المسلحة الملكية، التي شرعت في استعمال تقنية “الاستنساخ الرقمي”، مشيرة إلى أنه في إطار تعزيز البحث العلمي داخل القوات المسلحة الملكية، أجرى المستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط، عملية جراحية في إطار اليوم العالمي للجراحة الروبوتية، وذلك ضمن إطار أول يوم دراسي عالمي حول هذا النوع من الجراحة، تحت عنوان “الجراحة عن طريق الواقع المعزز”، والذي شارك فيه المغرب إلى جانب 12 دولة أخرى.

وفي ركن الرياضة، اهتمت المجلة بالدور الرائد والمعترف به للقوات المسلحة الملكية في تعزيز رياضة البولو (الحلقة 2)، مبرزة أن فريق اللواء الأول للمشاة المظليين للقوات المسلحة الملكية، أحرز الميدالية البرونزية في القفز بالمظلة، خلال البطولة العالمية الأولى للقفز بالمظلة في قطر.

وتطرق العدد الجديد ضمن ركن القضايا الوطنية إلى موضوع “الصحراء المغربية -مسارات على درب الوحدة الوطنية” (السلسلة الثانية) والذي يتناول عملية استكمال الوحدة الترابية للمملكة المغربية من خلال الأحداث التاريخية التي تشكل اللحظات الحاسمة في تاريخ الصحراء المغربية، إلى جانب ركن “زوم” الذي تناول الأسبوع المشترك للطالب الضابط، والذي يهدف إلى تعزيز الانسجام والتواصل بين خريجي المدارس الكبرى للقوات المسلحة الملكية.

The post صدور عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية المغربية appeared first on Banassa.


عرض مؤهلات جهة سوس في لقاء مع سفيرة الفيتنام بالمغرب




عقد رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لسوس ماسة، كريم أشنكلي، وسفيرة الفيتنام بالمغرب، دانغ تهي تهو ها، الاثنين، لقاء عبر تقنية المناظرة المرئية، تم خلاله استعراض المؤهلات الاقتصادية والتنموية لجهة سوس ماسة.

The post عرض مؤهلات جهة سوس في لقاء مع سفيرة الفيتنام بالمغرب appeared first on Banassa.


مذكرة تفاهم بين غرفتي تجارة المغربية والجنوب إفريقية




وقعت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة سوس-ماسة، والغرفة الجنوب إفريقية للتجارة والصناعة لمقاطعة الكاب، أمس الأربعاء، على مذكرة لتعزيز التعاون القطاعي بين الجانبين.

The post مذكرة تفاهم بين غرفتي تجارة المغربية والجنوب إفريقية appeared first on Banassa.