البرهان: الانتخابات في موعدها.. ولن أنقلب على الثورة




قال رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد
الفتاح البرهان، إنه متمسك بإجراء الانتخابات في موعدها، ومتعهد بعدم الانقلاب على
الثورة.

جاء ذلك في خطاب بمناسبة افتتاح
منشآت حيوية بالعاصمة الخرطوم، وأضاف البرهان: “القوات المسلحة وصية على
السودان وأمنه وشعبه، وما لم تتوحد قوى الثورة فلن نمضي مع مجموعة صغيرة
اختطفتها”.

وكان البرهان تحدث عن الأوضاع في
البلاد، قبل يومين، وقدم تفصيلات بشأن منفذي محاولة الانقلاب الأخيرة، وعن
الانقسامات السياسية، تزامنا مع حالة الجدل بين المسؤولين السودانيين العسكريين
وشركائهم المدنيين في الحكومة.

وقال البرهان، إن “محاولة
الانقلاب الفاشلة ضالع فيها جزء من العسكريين والمدنيين”، مشددا على أن
المحاولة الانقلابية كاملة، وأوشكت أن تدخل البلاد في دوامة عنف.

وأضاف أنه “لولا ظروف الفترة
الانتقالية، لما كانت القوات المسلحة موجودة في الحكم”، مشيرا إلى أن موعد
الانتخابات السودانية لم يتبقَ عليه سوى عامين، وهذا يحتاج إلى جهد كبير.

وأعرب البرهان عن أمله في استكمال
الفترة الانتقالية في السودان بسلاسة بدلا من انتخابات مبكرة، معبرا عن رفضه اتهام
القوات المسلحة بالمماطلة في تنفيذ الترتيبات الأمنية.

وتابع: “هذه الترتيبات تحتاج
إلى أموال لا تتوفر في خزينة الدولة حاليا”، مؤكدا دعمه لمبادرة رئيس الحكومة
الانتقالية عبد الله حمدوك، على اعتبار أنها الطريق الذي يمكن أن يوحد القوى
السياسية في السودان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *